ِرسالة لك

صخب الحياة مميت يانهى.. لا اعلم لماذا لم أعد أرى الجمال إلا فيكِ .. أعتقد أننى لا أستطيع العودة مجدداً.. لا أستطيع التمييز ولا أعرف إن كنت الأن فى حالة سٌكْر أم طبيعياً .. أصبحت الأن مؤمناً فقط بك يا عشتار..أعترف أنىى أحببتك أكثر ولكن لا أريد أن احيط هذا العشق بأشياء لا معنى لها .. أنا لست مؤمناً بالزمن .. التمرد أنتِ يا عزيزتى فأنا اعلم جيداً انكِ سوف تهزمى الموت وحدك.. ضاقت بنا شوارع المدينة الكئيبة وأصبح الفراغ ملئ بالمبانى القبيحة .. مازلت أبحث فى وشوش الموتى عن معنى الحياة.. صوتك فقط ما يصلنى الأن.. ماذا لو أخبرتِك أننى لا أستطيع التنفس وأن ما يحركنى هو الشغف ليس أكثر .. كل شئ أصبح مبتذلاً حتى الإنسان ..أبحث  فقط عن أصل الأشياء .. أنا أٌحب الهراء ..أين الوجود الحقيقى للحقيقة !؟

لا أخاف الموت فأنا لن أموت بدونك.. لماذا جئت إلى هنا !؟ لا أعرف ..لم أعد أهتم بوجوده من عدمه فعندما أريد التحدث معه نلتقى من أجل القهوة ونحكى لأنه يتجلى فيكِ..الكون عبثى لدرجة الجنون..لماذا ينتهى كل شئ فى نشوته !؟..متى تخبرنى السماء بحقيقة الأمر ؟..أتذكر أننى قَبلتِك لكنك لم تطلبى أن أفعل هذا مجدداً..لدى صعوبة بالغة فى التواصل مع البشر والتعبير بالكلمات ..لذلك دائماً أخبرك بما أريد بالموسيقى ..صنعت كل شئ حولى حتى سئمت الإبداع ..آنا مجنون!؟ الكثيرون أخبرونى بهذا .. أراكِ الأن من شرفة قصرى فى الجنة..مازلت أنتظر مجئيك ولكنى حقيقةً لا أعرف آحقاً أنتِ حقيقة أم خيال !؟

شكرأ لكِ فى المطلق

540541_202589419860094_2017518249_n

2 comments
  1. بقالى كتير ما حسيتش كده انا يأقرأ حاجه بالبساطه الطعمه دى =)

Leave a Reply | اترك التعليق

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: